• En
  • Fr /
  • Es /






  • أضيف في 17 مارس 2017 الساعة 15:13

    الملك محمد السادس يعين سعد الدين العثماني رئيسا للحكومة


    استقبل جلالة الملك، قبل قليل، بالقصر الملكي بالدار البيضاء القيادي في حزب العدالة والتنمية سعد الدين العثماني، حيث عينه جلالته رئيسا للحكومة المقبلة. وجاء ذلك بعد إعفاء الملك محمد السادس أول أمس الأربعاء عبد الإله بنكيران من مهمة رئاسة الحكومة، بعد فشل المشاورات مع الأحزاب وتشكيل أغلبية برلمانية.

    وكان يأمل أعضاء المكتب السياسي لحزب المصباح والمتتبعين للمشهد السياسي، تعيين جلالته لسعد الدين العثماني، نظرا للصورة الطيبة التي تركها العثماني لدى الجميع، منذ دخوله المشهد السياسي. فهو رجل دبلوماسي ومرن و أكثر إتزانا من عبد الإله بنكيران، و هذا ما أهله لتحمل حقيبة الخارجية في الولاية الحكومية الأولى لبنكيران.

    في نفس السياق، علق عزيز الرباح أحد القياديين بحزب العدالة و التنمية، أن “قرار الملك محمد السادس تحرى التأويل الديمقراطي للدستور بتعيين شخصية سياسية ثانية من الحزب المتصدر لنتائج الانتخابات…وهذه الشخصية السياسية ستشرع في التفاوض لتشكيل الحكومة بمنطق يفرض الخروج من الجمود الراهن.. وإذا استمر الجمود فلا بديل آنذاك عن انتخابات سابقة لأوانها”.

    وفي ما يلي نص البلاغ الصادر عن الديوان الملكي في هذا الصدد :

    "تعلن وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله وأيده، استقبل يومه الجمعة 18 جمادى الثانية 1438 ه، الموافق 17 مارس 2017 بالقصر الملكي بالدار البيضاء، السيد سعد الدين العثماني، عن حزب العدالة والتنمية، وعينه جلالته، بمقتضى الدستور، رئيسا للحكومة، وكلفه بتشكيل الحكومة الجديدة".

     

    فتح الله بوزيدي - الرباط


    تعليقاتكم



    شاهد أيضا
    الجزائر تشتكي من الهاجرين
    في أول إجراء من نوعه في الخليج "قطر تمنح إقامة دائمة للأجانب"
    إيطاليا تستعيد لوحة مسروقة من المغرب
    أمريكا تدرس اللهجة المغربية لعناصر البحرية الأمريكية
    عاجل.. جلالة الملك يسحب من بنكيران حقيبة رئاسة الحكومة
    ترامب يتناقض في مواقفه تجاه المرأة
    الأساتذة المتدربون يدخلون في إضراب عن الطعام
    كاتب سرائيلي: إسرائيل عنصرية ولم تعد وجهة مرغوبة لليهود
    كيف تخطى المغرب أزمة الربيع العربي؟
    التأمين الإجباري كلف 110 ملايين درهم